شيفروليه ماليبو 2013.. مواجهة الساموراي على طريقتهم

لا شك أن كتيبة الساموراي اليابانية المتمثلة في تويوتا كامري، ونيسان التيما وهوندا أكورد، هم أسياد فئة السيدان المتوسطة الحجم في السوق الخليجية، ومنذ طرح سيدان شيفروليه التجارية المنتمية لتلك الفئة في عام 2009 في المنطقة، وهي تحاول وضع نفسها ضمن الناجحين في تلك الفئة، ولا يخفى على الكثيرين أنها كانت تعاني بشدة في مواجهة منافسيها اليابانيين.

ماليبو جاءت إلى السوق الخليجية "وهي إحدى الأسواق القليلة التي تم تسويقها فيها" في محاولة لتقليص الفارق الضخم ما بين سيارتيها في تلك الفئة "ابيكا ولومينا"، وهما اللتان فارقهما النجاح منذ فترة أمام كل من كامري وأكورد على وجه الخصوص، ومن بعدهم تأتى التيما، ورغم محاولاتها لم تنجح ماليبو في بلوغ المكانة التي تريدها لها شيفروليه وجنرال موتورز، خاصة في سوق لها أهميتها كالسوق الخليجي، ولهذا بدأت ماليبو 2013 الجديدة في التعامل مع كتيبة الساموراي على طريقتهم، فتوجهت لمنافسة كل في ميزته لتضع نفسها رغما عنهم في منطقة تسمح لها بفرض سيطرتها على مقاليد الأمور.. ولكن هل ستنجح؟

التصميم

لتجيب ماليبو الجديدة عن هذا التساؤل، وجهت نظرنا لهيئتها الخارجية، الفارق ليس ضخماً بين هذا الجيل والجيل السابق، ولكن من الممكن أن تصنع قطعة واحدة كل الفرق، لذا فملامح الجيل الجديد جاءت لتكون أقرب إلى المستهلك من الجيل الحالي، فهي قوية المعالم، مليئة بتفاصيل أكثر تأثيراً من ذي قبل، كما حرصت شيفروليه على الاهتمام بتفاصيل الأبعاد الخارجية، لتظهر ماليبو الجديدة أكثر اتزانا وديناميكية، وسعياً منها لتحقيق هذه النتيجة فقد قلّصت شيفروليه طول قاعدة العجلات حوالي 114 ملم، وطول الجسم 13 ملم، بينما زاد العرض 69 ملم، والارتفاع 11 ملم، ورغم هذا تصر شيفروليه على أن المقصورة أصبحت أكثر براحا، بفضل تقنيات هندسية أكثر ذكاء لتوزيع مكونات المقصورة.

مقدمة ماليبو 2013 الجديدة اتخذت من خطوط القوة أساسا لها، فنرى التصميم القوى للمصابيح الأمامية، كما نرى ملامح القوة على غطاء المحرك، كما تلفت أنظارنا إليها عبر التفاصيل الكثيرة للمصدّ الأمامي، فضلا عن شبكة تهوية مبرد المياه التي أصبحت توقيعا لأغلب طرازات شيفروليه الأخيرة.

وبفضل تلك الملامح الجديدة، ستكون ماليبو الجديدة السيارة الأكثر انسيابية في فئتها بمعامل سحب يبلغ 0.29 وبذلك يكاد يكون موازيا لمعالم سحب سيارة شيفروليه الثورية فولت والذي يبلغ 0.28.

كما سيستفيد طراز ماليبو إيكو الجديد ولبعض من الموديلات التي سيتم طرحها في السوق الأمريكية، بأبواب أيروديناميكية نشطة تسمى "Active Aero Shutters" وتقوم تلك الأبواب بتحسين انسيابية السيارة، وتخفيض استهلاك الوقود من خلال تغيير مجرى الهواء بون التأثير سلبا على التصميم الخارجي.

وتغلق هذه الأبواب مجرى الهواء لمنع مروره عبر الفتحة السفلية للمصد الأمامي، وتحويل مسار الهواء إلى أجناب السيارة، حينما لا تكون هناك حاجة لتدفق المزيد من الهواء إلى داخل حجرة المحرك، ويعتمد التحكم في تلك الأبواب على حرارة سائل تبريد المحرك وسرعة السيارة.

الشكل الجانبي لم يختلف كثيرا عن الجيل الحالي، فمازال متوازنا ما بين القوة والانسيابية والفخامة، فنرى الأكتاف العريضة التي تضفي مزيدا من الهيئة الصارمة للسيارة، فضلاً عن الإطارات كبيرة الحجم ذات التصميم المتميز، وستتوفر ثلاثة خيارات للعجلات قطرها 17 و18 و19 بوصة.

في الخلف بدأت الأمور في اتخاذ درب أكثر عصرية، فلقد اقتبست ملامح المصابيح الخلفية من الكوبيه الناجحة كمارو، وهو شيء جيد لمحبي السيارات الرياضية.

وإذا ما وضعنا في الاعتبار التفاصيل الجديدة لماليبو 2013 الجديدة، سواء على صعيد التصميم الخارجي أو هندسة البناء، فستتضح لنا رغبة شيفروليه الكبيرة في هزيمة جنود كتيبة الساموراي والتي تعتبر أقواهم تويوتا كامري، سواء في السوق الأمريكية التي تتفوق فيها كامرى أيضاً، أو الأسواق العالمية الأخرى، فقد حرصت على منحها مقصورة للركاب تؤكد بأنها ستكون الأكثر هدوءا في فئتها، وهي نقطة تفوق كامري التي تشتهر بقيادتها الهادئةن والتي تعتبر من مميزاتها الرئيسية.

المقصورة

جرى تصميم مقصورة القيادة في ماليبو 2013 الجديدة، لاستحضار لمسات التعقيد التقني، مع الاعتماد على نمط المقصورة المزدوجة في التصميم لخلق بيئة رحبة ومريحة.

وتسهم الزيادة في عرض الجسم في منح المزيد من الاتساع للقُمرة، فيما تظهر جلياً في ملامح المقصورة حليات تجمع بين القطع المعدنية والكروم وقطع من الخشب، مع إضاءة ثلجية زرقاء، واستخدام متقن للمواد العازلة للصوت لمنح المقصورة المزيد من الهدوء.

كما أكدت شيفروليه على المقدار العملي للمقصورة، فهناك العديد من غرف التخزين، أبرزها صندوق عميق خلف شاشة التحكم، والتي تعتبر أول شاشة من الكريستال السائل بقياس 7 بوصة تتوفر لسيارة من فئة الحجم المتوسط في السوق الأمريكية.

وستحمل السيارة نظام الترفيه والمعلوماتية الجديد من شيفروليه " MyLink" والذي يعمل على دمج خدمات الإنترنت مثل الراديو المتصل بالأقمار الصناعية، إضافة للاتصال عبر البلوتوث للهاتف الخلوي.

المحركات

وتنفيذا لخطة المواجهة مع السيارات اليابانية، قررت شيفروليه أن تنحصر خيارات المحركات في ماليبو الجديدة على  محركات رباعية الأسطوانات، وهو الخيار الذي يفضله معظم عملاء كامري وألتيما في الشرق الأوسط، وسيتم تقديم ماليبو للسوق الأمريكية بمحرك جديد من عائلة ايكو بوست المتوازنة " Ecotec" تبلغ سعته 2.5 لتر، ومزود بنظام التلقيم المباشر للوقود، وهذا المحرك قادر على توليد قوة 190 حصانا، بالتوازي مع قدرته على توليد عزم دوران يبلغ 245 نيوتن متر تقريباً "أو ما يوازى 180 رطلا / القدم ".

وسيتواصل هذا المحرك مع ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد سداسي النسب هايدراماتيك 6T40 والذي أعيد تصميمه لرفع كفاءة استهلاك الوقود.

ولكن للأسواق العالمية، ستوفر شيفروليه خيارين لمحركين رباعيي الأسطوانات، سعة الأول 2.0 لتر، والثاني 2.4 لتر، وسيتواصلان مع نفس ناقل الحركة الأوتوماتيكي سداسي النسب، ولم تعلن شيفروليه بعد تفاصيلهما التقنية.

وعند طرحها في الأسواق، ستتوفر ماليبو الجديدة بثلاث فئات من التجهيز هي LS، LT وLTZ، كما ستمتلك قائمة مكونة من عشرة ألوان لخيارات الطلاء الخارجي، و4 خيارات لتوليفة الألوان في المقصورة الداخلية.

وسيتم صنع ماليبو في عدة دول حول العالم، وللسوق الأمريكية ستصنع في مجمع فير فاكس التصنيعي بولاية كانساس، وفي مصنع هامترامك بمدينة ديترويت في ولاية ميتشيجن، وسيبدأ طرحها في الصين وأسواق عالمية أخرى نهاية هذا العام، على أن يتم طرحها للسوق الأمريكية في ربيع 2012.

    أضف تعليقا أضف تعليقا

    محتويات هذه الخانة سرية ولن تظهر للآخرين